SJ TheDaily - шаблон joomla Форекс

ارتفاع معدل الجريمة بنسب مخيفة في صنعاء بعد سنتين من حكم المليشيات مأرب برس-صنعاء.

18 شباط/فبراير 2017

في الطريق إلى صنعاء وداخل أحيائها لا شيء يبدو عادياً، انتشار الميليشيات الانقلابية والسلاح المباح يزيد من منسوب العنف والخوف.

وازداد معدل الجريمة في صنعاء وكل المناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيات الحوثية بنحو 60 في المئة في غضون السنتين الأخيرتين، هذا حسب مصادر أمنية يمنية ومسؤولين محليين ويتهم بعضهم الحوثيين بارتكابها أو على الأقل بتسهيلها.

وفي مقدمة الجرائم القتل العمد والسرقة وقطع الطريق والخطف وتجارة المخدرات.

تتركز الجرائم في صنعاء، وإب والحديدة وعمران والبيضاء إذ زاد فيها عدد جرائم القتل، والسرقة، والنهب، وقطع الطريق خلال العام الماضي عن 32 ألف جريمة.

في حين سجلت محافظتا حجة وصعدة الحدوديتين أعلى جرائم تجارة وتهريب المخدرات، هذا حسب المصادر.

ومنذ أسبوعين استفاقت العاصمة صنعاء على خبر مقتل أشهر تجار صنعاء علوي علي قاطن على أيدي مجهولين قيل حينها إنها بغرض السرقة .

وارتكبت مئات الحالات المشابهة أيضا بغرض السرقة والنهب بقوة السلاح في المدن وعلى الطرقات الرئيسية.

وإلى جانب كل هذا تفرض الميليشيات إتاوات على المسافرين ووسائل النقل على الطرقات بين المدن ولا تتوانى عن قتل من يرفض دفعها

اليمن المستقلة

مرحباً بكم في صحيفة اليمن المستقلة ، صحيفة يمنية سياسية واقتصادية تكرس جهدها على البحث عن الحقيقة وايصالها الى القارئ من غير اي تعاطف حزبي او مناطقي تعمل شعار هو عين الحقيقة وهذا هو منهجنا.

معلومات عنا

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree